28 أغسطس,2016

مفهوم الكاميرات الهجينة بدأ على يد كانون التي قدمت في السابق كاميرا فوتوغرافية مع قدرات فيديو عالية المعايير، بالتحديد مع سلسلة 5D مع الإصدار الثاني والثالث والتي وصلت حتى إلى مخرجين هوليوود.

لكن في السنوات القليلة الماضية تغير توجه كانون مع التركيز على كاميرات السينمائية وتقليل مزايا الفيديو من الكاميرات الفوتوغرافية، هذا ما حصل مع 5D IV التي لا تعتبر كاميرا هجينة وتتفوق عليها العديد من المنافسات، 5D IV ليست كاميرا فيديو بعد الآن ولا تغري السينمائيين!

5D IV ليس كاميرا فيديو سيئة مطلقًا لكن!؛ هي تسير على نهج 1D X II التي تقدم فيديو ممتاز بسهولة وبدون العديد من الإعدادات والمزايا هذا رائع بالنسبة إلى المصورين الفوتوغرافيين ولكن لا يسعد السنمائيين إطلاقًا، لماذا؟ لك 5 نقاط تسلب من 5D IV لقب الكاميرا الهجينة:

  • تسجيل 4K مع اقتصاص 1.64، هذا يعادل كاميرات APS-C ويصعب التعامل مع العدسات الواسعة.
  • تسجيل 4K بالتنسيق Motion JPEG السيء مع الحركة مع ملفات ذات حجم ضخم.
  • تسجيل 4K بسرعة 30 إطار في الثانية فقط، يتفوق المنافسين عليها.
  • الإخراج النظيف لا يدعم إلا 1080.
  • لا توجد مزايا الفيديو الإحترافية مثل بروفايل مسطح ومنحنى غاما وغيرها الكثير.
  • تعاني من تموج سيء قريب من سوني a6300 وحتى أسوأ!

كل هذا يجعل المصور السينمائي يبتعد عن 5D IV ولكن تبقى تقدم فيديو جيد جداً مع تركيز تلقائي فعال وهذا كافي لمن لا يتعامل مع الفيديو بجدية.

في النهاية كانون تقول من خلال هذا التوجه إذا كنت ترغب في فيديو سينمائي لن تحصل عليه إلا مع كاميراتنا السينمائية المتخصصة!

القائمة البريدية

اشترك في الموجز الشهري
كن مطلع على جديد مشاريع مجتمع تتميم